Facebook Twitter تلفزيون المراسلة




رجوع   إرسال  print نسخة للطباعة   مشاركة itwitter تويتر   تاريخ النشر 2019/03/27

الشهيد عباس فاضل صادق التركماني

صورةولد الشهيد عام 1955 في محافظة كركوك- منطقة تسعين القديمة.
في أوائل السبعينات ذهب لطلب العلم في الحوزة العلمية في النجف الاشرف وصار مبلغاً وخطيباً حسينياً في منطقة تسعين في كركوك وكان مهتماً بالقضايا الإسلامية وما يدور بالعالم الإسلامي من خلال متابعته لأخبار الصحف والمجلات كما كانت له مقالات تنشر في بعض الصحف والمجلات كمجلة العربي وغيرها ، كان الشهيد يمتاز بالصلابة والوعي في دينه مفكراً بمصير الأمة حاملا هموم الشباب.
تم اعتقال الشهيد عام 1974 في مديرية أمن النجف بعد إشتراكه في مراسيم دفن الشهيدين السيد عماد الدين الطباطبائي والسيد عزالدين القبانجي(من شهداء قبضة الهدى ) في مقبرة وادي السلام وبقي في السجن مدة 15 يوماً تحت التعذيب واطلق سراحه ثم اعتقل ثانية بعد اشتراكه في انتفاضة رجب في 1399هـ وكان صلباً شجاعا صامدا رغم تعرضه الى تعذيب شديد بعد ذلك استلم اسرته ورقة استشهاده مؤكدة استشهاده في بغداد رمياً بالرصاص يوم 5/7/1979 الا انهم لم يستلموا الجثة.